مصر . اليوم السابع
الحوار الوطنى الذى تتمناه مصر
مصر تتمنى حواراً وطنياً حقيقياً، تجرى أحداثه على أرض صلبة، مستمدة ذلك من كونها أقدم دولة بالمنطقة فى العصر الحديث، عرفت الحياة السياسية والنيابية ووضعت دساتير كانت محل فخر، أمام العالم.
الكتائب الإلكترونية وتريند التهجد
نع الاعتكاف في المساجد هذا العام واحد من أكثر القرارات التي قضت على أحلام جماعة الإخوان الإرهابية والتيارات المتشددة، في استعادة نشاطها مرة أخرى، وممارسة دورها في العمل السري، وتجنيد الشباب، خاصة في القرى والنجوع والمناطق الفقيرة، لذلك ...
حلم القيادة الأوروبية.. فرصة باريس من رحم "الأزمة الأوكرانية"
فى الوقت الذى تقترب فيه الفترة الرئاسية الأولى للرئيس الفرنسى إيمانويل ماكرون من نهايتها، استعداده ليخوض معترك الانتخابات المقررة فى الشهر المقبل، يبدو وأنه تمكن من تحقيق أحد أكثر الأهداف التى يرنو إليها، وهو إعادة فرنسا إلى القيادة الدولية مجددا، بعد سنوات من التراجع،
فهلوة التجار فى استغلال الحرب الأوكرانية للاحتكار ورفع الأسعار
ارتفاعات غير مبررة شهدتها اللحوم الحمراء والدواجن والعديد من السلع الغذائية خلال الأيام الماضية، دون سبب حقيقي واضح، إلا أن البعض قرر استغلال الحرب الروسية الأوكرانية في تحقيق مكاسب كبيرة، جراء تعطيش الأسواق، والاحتكار وتخزين البضائع،
المرض النفسى وظاهرة التشرد
هروب "لقاء" مشردة فيصل من دار الرعاية التي قدمت لها الدعم والمساندة على مدار الأيام الماضية، احتل جزء كبير من اهتمام وسائل الإعلام اليوم، ويفتح الباب أمام الكثير من التساؤلات حول طبيعة هذه الحالات وما تحتاج إليه فعلياً، فلا أتصور أن القضية مجرد خلافات أسرية أو ضيق الحال والمعيشة والتشرد،
"بسنت" ضحية مجتمع متنمر
"قالت لهم والله صور متركبة وإن الشابين اللى حاولوا يكلموها هددوها علانية بعد رفضها مجاراتهم، وفجأة لقت نفسها متهمة بالرذيلة وعار على أهلها وبلدها ومادة للتلسين والتنمر بالمدرسة والشارع، فكان الخيار الأمثل هو إنهاء الحياة بحبة غلة متاحة بسهولة لمخلوقة ضعيفة لا تملك حتى حق الدفاع عن نفسها
زيادة الجمهور فى المدرجات
عودة الجماهير للمباريات أشعلت المنافسة مبكرا في الدورى رغم ان العدد محدود لايتجاوز الـ 2000 مشجع للفريقين ، زاد الحماس والتهديف في المباريات مع أرتفاع ملحوظ في المستوى .
اكتشافات أثرية مصرية تهز العالم.. أماكن إقامة الأنبياء يوسف وموسى.. وقبر الإسكندر
مصر عائمة فوق بحر من الآثار، تمثل مختلف العصور، بدءا من العصور الفرعونية ثم اليونانية والرومانية والقبطية والإسلامية والحديثة، فى تنوع عظيم، يؤكد أن مصر دولة التصق وجودها على الأرض بوجود الكون، وأن المصرى القديم سبق عصره وسطر حضارة فريدة، كشفت عن تقدم وازدهار فى مختلف المجالات.
"جبر الخواطر".. عبادة يحبها الله
فى ظل الدعوة إلى التراحم والتسامح والتآخى والترابط والتعاون تأتى قيمة وعظمة جبر الخواطر، والتى تعد عبادة من أعظم العبادات لله سبحانه وتعالى، لأن مقاصد الشرع السمحة في كافة الأديان السماوية دائما ما تحث على وجوب التحلِّى بالأخلاق الحسنة والإنسانية الرحيمة
"بنت مصر" على منصة القضاء
واستكمالا للحديث غير المنقطع عن المرأة التي تشكل نصف المجتمع، والتي بحقيقة الأمر تعد ميزان اعتدال هذا المجتمع، فالمرأة هي عماد الأسرة وباللغة الدارجة هي عمود البيت الذي إن استقام واعتدل وكان من القوة والصلابة، استقامت واعتدلت الأسرة التي هي نواة المجتمع
الصحف