مصر . الأهرام
هوامش حرة - الإرهاب أو الموت
الدواعش الخارجين الآن من نيران القتال فى سوريا والعراق وليبيا يبحثون عن دول تؤويهم والغرب يخاف أن تتسلل هذه الآلاف وتصبح أوكاراً للعنف والإرهاب ولديها الآن ما يبرر جرائمها والمساجد فى أوروبا يحاصرها الإرهاب..
كلمة عابرة - الحرية المُطْلَقَة !
وفى الوقت الذى ينفلت فيه المنادون بالحرية المطلقة ويجيزون لأنفسهم أن يتبنوا خطابات الكراهية والحضّ على العنف وأن يرتكبوا جرائم السبّ والقذف..إلخ، ويطالبون بأن يحميهم القانون من المساءلة، فإنهم
كل يوم خطاب السيسى وصحيح الدين!
ذلك هو الطريق الوحيد لأمن واستقرار الأمة بعيدا عن مزايدات الذين ينكرون حد القصاص المثبت شرعا, بينما هم يتفننون ليل نهار بادعاء أنهم حماة الشرعية.. وعجبى!
مجرد رأى لماذا لا تدخن
والآن حاول أن تكون أمينا مع نفسك وتجيب كتابة على سؤال: لماذا لا أدخن؟
كل يوم لو لم يخرج السيسى!
لو لم يخرج شعب مصر عن بكرة أبيه فى 30 يونيو 2013 معلنا رفضه الصريح والقاطع للخطة الجهنمية لاختطاف الدولة المصرية، وتغيير هويتها كأحد أهم الاستحقاقات المعدة مسبقا من جانب القوى الظلامية لتوظيف أوضاع الفوضى التى أفرزتها أحداث 25 يناير 2011.. لو لم يحدث ذلك كيف كانت ستتطور الأمور فى مصر وكيف كانت الصورة اليوم؟
مجرد رأى فضل ثورة يناير
أصدر الرئيس المعزول محمد مرسي قانونا يحصن كل مايصدره ويمنع القضاء من مراجعته في أي قرار. وكانت النتيجة أن أصحاب الشعر الأبيض الذين لم يعودوا يخرجون في مظاهرات أو نشاط سياسي وجدوا أنفسهم يغطون شوارع وميادين مصر دفاعا عن وطنهم
هوامش حرة ..وينبسط الجميع
قرار خطير اتخذه فى الأسبوع الماضى مجلس الوزراء الإسرائيلى يسمح بتصدير مادة الحشيش للأغراض الطبية وينص القانون على أن تحصل الشركات التى تقوم بتصدير الحشيش الطبى على موافقات الرقابة الصحية والشرطة وأجهزة الأمن أى أن الباب سيكون مفتوحا لتوريد الحشيش
نقطة نور لماذا انقلب ترامب على الرئيس التركى؟
تجدد الخلاف بين الرئيسين الأمريكى ترامب والتركى أردوغان حول قضية انسحاب القوات الأمريكية من سوريا، ومصير القوات الكردية الحليف الأساسى للأمريكيين فى سوريا الذين حاربوا ببسالة الوجود العسكرى لداعش,
هوامش حرة - الشهادات المزورة قضية خطيرة
يبدو أن قضية الشهادات المزورة تحتاج إلى حوار أوسع واشمل فقد وصلتنى رسائل كثيرة تتحدث عن هذه القضية
مجرد رأى - فلنحسم علاج الذهب
من الدكتور محمد شعلان رئيس وحدة جراحة الثدى فى المعهد القومى للأورام تلقيت رسالة يقول إنها تعبر عن رأى جميع أساتذة الأورام فى المعهد الذى يرأسه الذى يتلخص فى أن العلاج الذى توصل إليه العالم الدكتور مصطفى السيد باستخدام جزيئات الذهب، هو خرافة وخداع للمرضى,
الصحف