مصر . المصرى اليوم
اختاروا الكُفء.. الأمين
خسارة قطاع الأعمال العام. ولقد اعتدنا في مصر أن نسمع أرقام خسائر ضخمة تخص مصانع، شركات، صحفًا قومية، ماسبيرو... إلخ، ونقف أمامها عاجزين وكأن الأمر قضاء وقدر لا يمكن إيقافه أو تغييره، وفى بعض الأحيان تجد الحكومة أن بيع مصنع أو شركة خاسرة هو الحل الأمثل
الدين للأمير والأوطان للبيع !
نحن بعيدون تماما عن سلسلة الهجمات المنسقة على الكنائس والفنادق فى «سريلانكا»، والتى شهدت 8 انفجارات متتالية، وأسفرت عن مقتل 200 على الأقل خلال احتفالات أسبوع الآلام وعيد الفصح؟!.. هل نحن أبرياء لم تتلوث أيادينا بالدماء، بل توضأنا وصلينا «صلاة الجنازة» جماعة على أرواح الشهداء؟
وإذا المصالح تُطل كالحريق... وإذا الحلفاء كلٌ فى طريق
صفقة القرن التي عرضها صهر ترامب ومبعوثه للشرق الأوسط، جاريد كوشنر، مصطلح يتم تداوله من فترة، والمقصود به صفقة لتبادل أراضى تنهى القضية الفلسطينية
حول «كلام علماني»
أظن أن جملة الاغتيالات فى النصف الأول من القرن العشرين المصرى بعد بزوغ نجم جماعة الإخوان ١٩٢٨، رصدها المؤرخون ولم يلتفتوا إلى الحادث الأخطر من بين هذه الحوادث، وهو اغتيال الفكر العلمانى
في غرفة نوم الرئيس!
فى بلادنا العربية يخرج الثوار فى الصباح، ويعودون فى المساء برأس الرئيس.. لأن الأنظمة تعفنت.. لا تُصلح نفسها.. ولا يحميها نظام ولا حزب.. لأنهم شلة منتفعين للأسف!
القصبجي فاشل أم (ثومة) رجعية؟!!
ل ماتت فجأة الموهبة، فلم تعد لمحات الإلهام تداعب خياله؟
المواطن الصابر
سائقو الميكروباص فى بلدنا ينتمون إلى مهنة لها تقاليد خاصة بها، قد لا يفهمها غير من يقترب منهم. ويبدو أن بعض هذه التقاليد قد جعلت للسائقين تصورات غريبة عن الكون.
الفرق بين أجيري وكوبر
وإذا نظرنا إلى نتائج منتخبنا الأوليمبى أمام أمريكا وهولندا، والفوز بالمباراة الأولى عن جدارة، وخسارة الثانية بهدف للا شىء أمام منتخب هولندا القوى الذى يضُم العديد من لاعبى الدوريات الأوروبية، فسوف نجد أن
من أضاع الجولان؟
لا يحتاج العرب فى قمتهم أن يحلوا مشاكل فنزويلا أو كوريا الشمالية، إنما فقط أن يدافعوا عن حقوقهم التى أيّدهم فيها المجتمع الدولى والأمم المتحدة، ويقيناً حق سوريا الجريحة الكامل فى السيادة على الجولان واحد من هذه الحقوق.
أنماط الحكم والهدف من التغيير
تغيير الدستور يجب أن يكون له هدف. أمامنا كل تجارب الدول. الصواب والخطأ. رأينا ما يؤدى إليه كل نوع من الحكم.
الصحف